دور التربية الإسلامية في مواجهة الشُبهات الفكرية المعاصرة

Volume 6, Issue 3, Article 7 - 2019

Authors: آسيا بنت حسين محمد منشط

Copyright © 2019 . This is an open access article distributed under the Creative Commons Attribution License, which permits unrestricted use, distribution, and reproduction in any medium, provided the original work is properly cited.

 Download PDF File

 Share on GOOGLE+  Share on Twitter  Share on LinkedIn Open XML File

Abstract

ما يدور في فلك الحياة المعاصرة من الأحداث وما يستحثه التقدم العلمي من التفات الناس إلى الغرب، ذلك الذي ولد لدى الكثير من الأفراد إشكالات فكرية أورثت شبهات تمس كيان الدين الإسلامي، جاء هذا البحث للتعرف على الدور الذي يمكن أن تقوم به التربية الإسلامية في مواجهة الشبهات الفكرية المعاصرة، والذي هدف إلى التعرف على معنى الشبهة وأسبابها والدور الذي يمكن أن تقوم به التربية الإسلامية، وقد استخدمت المنهج الوصفي التحليلي الذي يعمد إلى جمع البيانات وتحليلها، وخلص البحث إلى عدد من النتائج التي تتمثل في أن للتربية الإسلامية دور كبير وعلى عاتقها مسؤولية عظمى في مواجهة الشبهات الفكرية المعاصرة، ويمكن لها أن تقوم بدور وقائي مسبق لحفظ وصيانة العقائد الإسلامية من الفتن المثارة حول أصول الإسلام، وأن للوسائل المختلفة والبرامج العلمية المقترحة الموجودة في الساحة صدى كبير في المواجهة والوقاية والعلاج، وتعزيز اليقين يقوم على التربية الإيمانية التي ينبغي على كل مربي أن يولي العناية بها.

How To Cite This Article

آسيا بنت حسين محمد منشط (2019) دور التربية الإسلامية في مواجهة الشُبهات الفكرية المعاصرة
المجلة الدولية للدراسات التربوية والنفسية Vol 6 (3) 408-419
https://doi.org/DOI:10.31559/EPS2019.6.3.7