جريمة غسيل الأموال وتأثيرها على اقتصاد الدولة

Volume 8, Issue 2, Article 2 - 2020

Authors: اميره عبود مرزه

Copyright © 2020 . This is an open access article distributed under the Creative Commons Attribution License, which permits unrestricted use, distribution, and reproduction in any medium, provided the original work is properly cited.

 Download PDF File

 Share on GOOGLE+  Share on Twitter  Share on LinkedIn Open XML File

Abstract

الهدف من البحث، هو الاشارة إلى أن جريمة غسيل الأموال هي بمثابة الجسر تعبر عليه الأموال القذرة التي تولدت من سرقة المال العام أو المتاجرة بالأعضاء البشرية والمخدرات، ومحاولة استخدام القنوات المصرفية والمؤسسات المالية في تنفيذ عمليات التحويل المصرفي للأموال الناتجة عن هذه الدخول غير المشروعة و المودعة في بنوك ومؤسسات دول أخرى بغرض تغيير الصفة غير المشروعة لهذه الأموال ووضع صعوبات كبيرة في تعقبها أمام السلطات الامنية، ثم إعادة ضخها في الاقتصاد المعلن مرة اخرى بصيغة جديدة زالت عنها بصمات الاتهام وأصبحت مغايرة لحقيقتها الأولى ثم دخولها في استثمارات الدولة بإقامة مشاريع اقتصادية في مختلف الأنشطة التي تدرّ أرباحاً هائلة، واصبحت هذه الظاهرة كارثة كبرى على اقتصاد الدولة مالياً وإدارياً، وفي هذا البحث استخدمت بيانات الفترة 2004-2016 الخاصة بالاقتصاد العراقي مع تحليل الظاهرة تحليلاً مقارناً بغية الوقوف على تجارب الدول الرائدة في مكافحة هذه الظاهرة وبناءً على ما ظهر على الاقتصاد العراقي من انهيار المنظومة الاقتصادية كلياً من جميع الجوانب ولكافة القطاعات الاقتصادية و الخدمية خاصةً، وتوصلت إلى أن الفساد ليس له عنواناً أو مكاناً محدداً حيث شمل الفضائح المالية والإدارية على حد سواء وخاصة القطاع العام في الدولة العراقية، وأوصى بمحاربة هذه الظاهرة من قبل الأجهزة الأمنية في الدولة ومحاربة الاعتداء على المال العام والذي غالباً ما يقوم به السياسيين والمسؤولين الحكوميين في الدولة وتكبيل اقتصاد البلد بقروض هائلة وخاصة قروض صندوق النقد الدولي .

How To Cite This Article

اميره عبود مرزه (2020) جريمة غسيل الأموال وتأثيرها على اقتصاد الدولة
Global Journal of Economics and Business Vol 8 (2) 194-208
https://doi.org/10.31559/GJEB2020.8.2.2