واقع التعليم الريادي وتكنولوجيا المستقبل في التعليم المدرسي بسلطنة عُمان

Volume 8, Issue 1, Article 9 - 2020

Authors: ياسر بن جمعة بن خميس الشهومي

Copyright © 2020 . This is an open access article distributed under the Creative Commons Attribution License, which permits unrestricted use, distribution, and reproduction in any medium, provided the original work is properly cited.

 Download PDF File

 Share on GOOGLE+  Share on Twitter  Share on LinkedIn Open XML File

Abstract

هدفت الدراسة إلى التعرف على واقع التعليم الريادي وتكنولوجيا المستقبل في التعليم المدرسي بسلطنة عمان، تكوٌن مجتمع الدراسة من جميع مدارس السلطنة البالغ عددها (1166) مدرسة، وتكونت عينة الدراسة من سبع مدارس من ثلاث محافظات تعليمية، حيث شملت مديري المدارس، ومعلمي تقنية المعلومات، وأخصائي التوجيه المهني، وأخصائي الأنشطة. ولتحقيق أهداف الدراسة تم إعداد قائمة مكونة من (25) فقرة حول تكنولوجيا المستقبل التي يمكن تدريسها في المدارس والتي لها علاقة مباشرة مع التعليم الريادي، وعلى إثرها تم إجراء مقابلات (مجموعات تركيز) مع أفراد عينة الدراسة للتعرف على واقع تواجد تكنولوجيا المستقبل في المدارس بالإضافة إلى تعبئة القائمة وفق واقع تكنولوجيا المستقبل لكل مدرسة. أظهرت نتائج الدراسة أن (28%) جاءت بدرجة قليلة من تكنولوجيا المستقبل يتم تناولها ضمن منهج تقنية المعلومات بالصفوف من الخامس إلى الحادي عشر ما بين دروس نظرية وتطبيقية. كما أظهرت النتائج أن مديري المدارس وأخصائي التوجيه المهني وأخصائي الأنشطة ليس لديهم خطط أو إجراءات للتعليم الريادي في مجال تكنولوجيا المستقبل. وأوصت الدراسة بضرورة تبني وزارة التربية والتعليم بالسلطنة استراتيجية ورؤية واضحة لإدراج التعليم الريادي في مجال تكنولوجيا المستقبل في التعليم المدرسي، وتطوير المناهج والأنشطة التربوية بما يتوافق مع التوجه العالمي نحو تكنولوجيا المستقبل.

How To Cite This Article

الشهومي، ياسر. (2020). " واقع التعليم الريادي وتكنولوجيا المستقبل في التعليم المدرسي بسلطنة عُمان". المجلة الدولية للدراسات التربوية والنفسية: 8(1): 129-141
https://doi.org/DOI:10.31559/EPS2020.8.1.9