تصنيف دروزه للأهداف التعلمية: تعديل لتصنيف "أندرسون" المعدّل لتصنيف "بلوم" للأهداف التربوية

Volume 8, Issue 1, Article 5 - 2020

Authors: أفنان نظير دروزه

Copyright © 2020 . This is an open access article distributed under the Creative Commons Attribution License, which permits unrestricted use, distribution, and reproduction in any medium, provided the original work is properly cited.

 Download PDF File

 Share on GOOGLE+  Share on Twitter  Share on LinkedIn Open XML File

Abstract

هدفت هذه الدراسة إلى تقديم مراجعة جديدة لتصنيف "أندرسون" التي عدلت فيه تصنيف "بلوم" عام (2001)، وذلك بناءً على مراجعة مكثقة للأدبيات والدراسات البحثية السابقة المتعلقة بعمليات الإدراك، وعمليات الإدراك فوق المعرفية، ونظرية معالجة المعلومات وخزنها في الذاكرة البشرية، ونظرية "دافيد ميرل" للعناصر التعليمية، ونموذج "روبرت جانييه" الهرمي في التعلم. وكانت أهم المخرجات التي توصلت لها الباحثة ما يلي: 1) زيادة عدد العمليات العقلية التي يقوم بها الدماغ البشري من ست عمليات إلى عشرة، 2) وإعادة ترتيب هذه العمليات العقلية من البسيط إلى المعقد سواء أكان عمودياً أو أفقياً، 3) وإعادة تحديد نمط المعرفة (المحتوى التعليمي) التي تعالجها هذه العمليات العقلية خلال التعلم، 4) وإعادة تسمية التصنيف ليصبح تصنيفا للأهداف التعلمية بدلاً من الأهداف التربوية. هذا إلى جانب إيراد بعض التطبيقات التربوية والتوصيات التي تساعد المعلمين والمختصين التربويين على تنمية تفكير الطلبة، وتحسين أدائهم ومهاراتهم وإعدادهم ليكونوا أفراداً مفكرين جيدين، ومبدعين، ومكتشفين، وناقدين في عصر التكنولوجيا والإنترنت.

How To Cite This Article

دروزه، أفنان. (2020). " تصنيف دروزه للأهداف التعلمية: تعديل لتصنيف "أندرسون" المعدّل لتصنيف "بلوم" للأهداف التربوية". المجلة الدولية للدراسات التربوية والنفسية: 8(1): 77-90
https://doi.org/DOI:10.31559/EPS2020.8.1.5