الديون السيادية ومعالجاتها في ظل أزمة كورونا من وجهة نظر الاقتصاد الإسلامي

Volume 11, Issue 2, Article 1 - 2021

Authors: إبراهيم حسن محمد جمال;عبد الغني علي عبد الله سعيد

Copyright © 2021 . This is an open access article distributed under the Creative Commons Attribution License, which permits unrestricted use, distribution, and reproduction in any medium, provided the original work is properly cited.

 Download PDF File

 Share on GOOGLE+  Share on Twitter  Share on LinkedIn Open XML File

Abstract

يهدف البحث إلى دراسة موضوع الديون السيادية وتأثيرات جائحة كورونا على حجمها، واستعراض المعالجات التي تم اتخاذها من قبل المجموعات الدولية، مع بيان وجهة نظر الاقتصاد الإسلامي لطبيعة هذه الديون والمعالجات التي تم اتخاذها، وقد تم استخدام المنهج الوصفي مع الاستعانة بالمنهج التحليلي في استعراض تفاصيل الموضوع وتحقيق أهداف البحث، وقد خلص البحث إلى جملة من النتائج من أهمها أن الديون السيادية من وجهة نظر الاقتصاد الإسلامي تعبّر عن الديون التي يقترضها ولي الأمر لبيت مال المسلمين من خارج إطار الدولة وهي جائزة بضوابطها الشرعية، وأن الإجراءات التي تم اتخاذها من قبل المنظمات الدولية لمعالجة الديون السيادية خلال أزمة كورونا تتفق في بعضها مع وجهة نظر الاقتصاد الإسلامي، مع تميز الشريعة الإسلامية في إجراءاتها لمعالجة الديون والضوابط التي وضعتها للحد من التوسع فيها أو إعادة تدويرها.

How To Cite This Article

جمال، إبراهيم، سعيد، عبد الغني (2021). الديون السيادية ومعالجاتها في ظل أزمة كورونا من وجهة نظر الاقتصاد الإسلامي. المجلة العالمية للاقتصاد والأعمال: 11(2): 143-155
https://doi.org/10.31559/GJEB2021.11.2.1